معلومات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

. معلومات

مُساهمة من طرف pêupeurene في الأحد مارس 23, 2008 7:57 pm

بكتريا مسببة للإسهال قد تحمي الجسم من السرطان





توصل علماء إلى أن أحد أنواع البكتيريا التي تسبب إسهالا حادا يمكن الاستفادة منه لحماية الجسم من سرطان الأمعاء.

ويعتقد هؤلاء العلماء أنه يمكن الاستفادة من بكتريا "إي كولاي" للحماية من سرطان القولون والمستقيم الذي يعد أحد أهم أسباب الوفيات الناتجة عن الإصابة بالسرطان في الدول الصناعية المتطورة التي تنخفض فيها نسبة الإصابة بالـ "إي كولاي" مقارنة بدول العالم النامية.

وبناء على ذلك قرر الباحثون معرفة ما إذا كان هذا النوع من البكتريا يساعد في صورة ما على الحماية من تطور السرطان.

وركز العلماء على تأثير سم بعينه تنتجه هذه البكتريا على الخلايا السرطانية في القولون.

ووجدوا أنه بإضافة هذا السم إلى الخلايا السرطانية المزروعة في المختبر يتباطأ معدل انقسامها تباطأ كبيرا.

وتمتاز خلايا السرطان بسرعة انقسامها ولا يتوقف هذا الانقسام كما هو الحال في الخلايا الطبيعية عندما تنتهي فترة حياتها.

وأظهرت الاختبارات إن مفعول سم البكتيريا يشبه مفعول مادتين كيماويتين هما "غوانيلين" و"يوروغوانيلين" التي تتحكم بانقسام خلايا القولون والمستقيم.

وبينت أن الخلايا التي تتعرض للسم لها دورة حياة أطول وبالتالي تنقسم بمعدل أبطأ مقارنة بالخلايا التي لم تتعرض للسم.

ويقول الباحثون وهم من جامعة توماس جفرسون ومايو كلينك في الولايات المتحدة إنهم يأملون بأن تمكنهم النتائج التي توصلوا إليها من تطوير علاج لسرطان القولون والمستقيم باستثمار فكرة إبطاء انقسام الخلايا.

وظيفة مهمة

ويقول البروفسور عماد العمر، الخبير في سرطان القولون في جامعة أبردين البريطانية، إن البكتريا في القولون تؤدي العديد من الوظائف المهمة.

ويضيف أن هناك أدلة على أن البكتريا تتحكم في العديد من الوظائف الفسيولوجية ذات الأهمية في ما يتعلق بالصحة والمرض.
وقال إن فكرة السم الذي تنتجه البكتريا يؤدي إلى تثبيط نمو سرطان القولون فكرة مثيرة وتنطوي على أهمية في ما يتعلق باحتمال الكشف عن آلية جديدة للمرض وبالتالي احتمال التوصل إلى علاج.

فيتامين يساعد على تجنب سرطان الرئة



المدخنون الشرهون تزيد عندهم بشدة مخاطر الاصابة بالمرض




قال باحثون إن عقارا مشتقا من فيتامين A يمكن أن يساعد المدخنين المقلعين على تجنبيهم مخاطر الاصابة بسرطان الرئة.

وتشير دراسة أجريت حديثا إلى أن هذا العقار ينشط عملية إعادة إنتاج نوع من البروتين يُعتقد أن له دور في حماية الجسم من هذا المرض.

ورغم أن الباحثين في جامعة تكساس الامريكية يقولون إن النتائج التي توصلوا إليها ليست قطعية أو مؤكدة، فهم يؤكدون أيضا أنها ستفتح الباب أمام المزيد من التطوير لهذا النوع من العقارات.


التدخين هو السبب وراء تسع من عشر حالات سرطان الرئة، والطريقة الافضل للبقاء بعيدا عن المرض هي الاقلاع عنه


لدكتورة جوليا شارب




ومن المعروف أن الاقلاع عن التدخين يقلل بالضرورة مخاطر الاصابة بسرطان الرئة، لكن الضرر الجيني الذي يتركه التدخين يحتاج إلى وقت أطول حتى تختفي آثاره.

وتشير الاحصاءات الطبية إلى أن نصف المعرضين للإصابة بهذا المرض هم من المدخنين السابقين.

ويحاول العلماء ايجاد طريقة معينة لمنع العطب الجيني، المتخلف عن آثار التدخين السابقة، من التحول إلى سرطان الرئة عند المدخنين المقلعين.

علاج جيني

ويحاول الباحثون في هذا الجامعة الامريكية التركيز على مادة تعرف باسم "ريتينويد"، وهي مكونات طبيعية ويمكن تصنيعها في المختبر، لها صلة بفيتامين A والمعروف ايضا باسم "ريتينول".

ويحتاج الجسم إلى حامض الريتينول لأهميته لخلايا تدخل في التركيب الداخلي للرئة، ووظيفتها جعل تلك الخلايا تعمل بشكل طبيعي.

وينشط هذا الحامض مجسات معينة تنظم حياة وموت الخلايا، حيث يعرف العلماء أن المدخنين يعانون من تراجع أحد الانواع الرئيسية من هذه المجسات.

وقد قرر الفريق العلمي في جامعة تكساس النظر في امكانية تفعيل معالجة جينية يمكن أن تعيد الأوضاع إلى طبيعتها في الرئة.

ويقول الدكتور ووان كي هونغ رئيس قسم طب السرطان في جامعة تكساس إن البحث اظهر وجود امكانية لإعادة الاوضاع إلى طبيعتها في رئات المدخنين السابقين.

الاقلاع هو الحل

ويعلق الدكتور جوناثان كيوري رئيس فريق البحث بالقول إن اهمية نتائج الدراسة تتركز في أنها أول بحث من نوعه يشخص هذا الموضوع في المدخنين السابقين.

إلا أن باحثين آخرين يقولون إن هذا الاسلوب قد لا يكون أفضل علاج لسرطان الرئة عند المدخنين، لأن له اعراضا جانبية مثل الصداع والالتهابات الجلدية والاجهاد.

ويحاول باحثون آخرون اختبار عقارات مختلفة يأملون في قدرتها على منع تطور المرض، لكن دون تلك الاعراض السلبية.
أما الدكتورة جوليا شارب من معهد بحوث السرطان البريطاني فتقول إن التدخين هو السبب وراء تسع من عشر حالات سرطان الرئة، وأن الطريقة الافضل للبقاء بعيدا عن المرض هي الاقلاع عنه.
avatar
pêupeurene
عضو متطور
عضو متطور

عدد الرسائل : 224
العمر : 24
الموقع : http://peupeurene.ahlamontada.com/index.htm
نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 31/10/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

. رد: معلومات

مُساهمة من طرف MeMo في الأحد مارس 23, 2008 8:05 pm

معلومات قيمة شكرا

_________________

z-1s@hotmail.com


<//>
_\\_

avatar
MeMo
Admin
Admin

عدد الرسائل : 1154
العمر : 24
نقاط : 454
تاريخ التسجيل : 17/12/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

. رد: معلومات

مُساهمة من طرف islem في الإثنين مارس 24, 2008 2:15 pm

avatar
islem
عضو نشيط(مشرف)
عضو نشيط(مشرف)

عدد الرسائل : 609
العمر : 25
الموقع : http://hafsa.yoo7.com/index.htm
نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 21/12/2007

http://hafsa.yoo7.com/index.htm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

. رد: معلومات

مُساهمة من طرف pêupeurene في الثلاثاء مارس 25, 2008 10:50 am

شكرا على الردود
avatar
pêupeurene
عضو متطور
عضو متطور

عدد الرسائل : 224
العمر : 24
الموقع : http://peupeurene.ahlamontada.com/index.htm
نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 31/10/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى